بيان ثاني صادر عن فريق المركز الوطني لحقوق الانسان لمراقبة عملية الاقتراع لانتخابات المجالس البلدية

التاريخ 27/8/2013

الساعة 5 مساء

 

استمر فريق المركز الوطني لحقوق الإنسان في رصد العملية الانتخابية والإجراءات المصاحبة لها خلال يوم الاقتراع حتى الساعة الخامسة مساء ، وقد تمكن الفريق من تسجيل الملاحظات التالية :

 

  • بالرغم من استمرار يسر وسهولة عملية الاقتراع في اغلب مراكز الاقتراع إلا أن الفريق سجل وجود حالات من العنف أدى بعضها إلى أعاقات لسير عملية الاقتراع في عدد من مراكز الاقتراع كان من أهمها:
  • قيام مجموعة من الأشخاص باقتحام مركز الاقتراع في مدرسة مؤته الأساسية مع انتهاء فترة التصويت والاستيلاء على محتويات اربع صناديق وحرق محتوياتها.
  • تهجم مناصري احد المرشحين على احد مراكز الاقتراع في منطقة ذهيبة الشرقية في منطقة الموقر، واتلاف السجلات الورقية والحبر الخاص وتهديد وترويع الموجدين في المكان.
  • قيام بعض المواطنين باغلاق الطريق المؤدي الى بلدة عي في الكرك احتجاجا على اعتماد بعض اللجان لدفتر العائلة كأثبات للشخصية والتصويت بدلاُ من بطاقة الاحوال المدنية.
  • وقوع اعمال شغب بين انصار وأقارب مرشحين بالقرب من المدرسة الثانوية للبنات في مدينة الفحيص.
  • قيام احد انصار المرشحين في بلدية جرش بإطلاق النار باتجاه شخصين مما ادى الى ووفاة احدهما اواصابة الثاني ونقله الى مستشفى جرش الحكومي، وتناقض المعلومات حول السبب الحقيقي للمشاجرة.
  • كما لم يتم وضع حد لاستمرار ظاهرة الدعاية الانتخابية على الرغم من انتشارها في مناطق المملكة كافة ، وتنبيه فرق الرقابة لضرورة وقفها وازالة اثارها مما شكل انتهاكا واضحا للقانون والتعليمات التنفيذية الصادرة بموجبه.
  • تباين الإجراءات المتبعة للتحقق من شخصية الناخب في كل من أمانة عمان الكبرى وباقي بلديات المملكة؛ إذ تم توفير جهاز حاسوب في البلديات مربوط مع دائرة الأحوال المدنية للتحقق من شخصية الناخب، فيما لم يتم توفير مثل هذه الأجهزة في مناطق أمانة عمان. كما سجل فريق المركز وجود تضارب في البيانات المثبتة على الكشوفات الورقية والبيانات المثبتة على الحاسوب في بعض مراكز الاقتراع مما أدى إلى حرمان بعض المواطنين من الانتخاب بالرغم من وجود أسماءهم على أجهزة الحاسوب، كما هو في بلدية الزرقاء ، والحسا، ومنطقة طبربور.
  • تزايد وتواتر الأنباء والمعلومات عن وجود عمليات شراء للأصوات في كل من الدائرة الأولى في بلدية الزرقاء الكبرى ، ومناطق ايدون والصريح والنعيمة في بلدية اربد الكبرى، وبلدية المفرق وبلدية سحاب وبعض مناطق امانة عمان الكبرى. وقد تأكد لفريق المركز وجود سماسرة لشراء الاصوات لصالح احد المرشحين في مدينة سحاب بعد ان تم التفاوض مع احد السماسرة والتوافق على شراء الصوت مقابل عشرة دنانير.
  • سجل فريق المركز الاستمرار في عدم التطبيق السليم للحبر الخاص اذ لم يستخدم في مدرسة جبل بني حميدة ، وكذلك مدرسة مليح في لواء ذيبان، وفي محافظة المفرق والبادية الشمالية. وقيام الناخبين بوضع مواد عازلة على أصابعهم لتسهيل عملية إزالة للحبر الخاص.
  • كما تم رصد العديد من حالات التصويت بشكل علني ( التصويت الأمين ) في بعض مراكز الاقتراع في محافظة اربد.
  • توقف الاقتراع في الصندوق رقم 14 في منطقة خرجا في بلدية اليرموك الجديدة/محافظة اربد لمدة نصف ساعة بحجة تناول الغداء.
  • تلقى فريق المركز شكوى من بعض لجان الاقتراع في بلدية الزرقاء مفادها عدم تزويدهم بالمياه ووجبات الطعام طلية اليوم بالرغم من أبلاغهم لغرفة عمليات وزارة البلديات.

ويؤكد المركز على استمر في تزويد غرفة العمليات في وزارة البلديات أولا بأول بهذه الملاحظات والمعلومات لغايات اتخاذ الإجراءات اللازمة لوقف المخالفات منها .كما يؤكد المركز استمراره في تلقي الملاحظات والشكاوى من قبل المواطنين لنهاية العملية الانتخابية على الأرقام التالية :

5932257-06 ، 5932257-06، 080022320

5931256-06، 5921071-06، 0797004991