بيان صادر عن المركز الوطني لحقوق الانسان حول استمرار اعتقال نشطاء الحراك الشبابي

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن المركز الوطني لحقوق الانسان

عمان: 20/10/2012

سبق للمركز الوطني لحقوق الانسان وان عبر في بيان سابق عن القلق لاعتقال نشطاء الحراك الشبابي. وفي ضوء استمرار حجز حرية هؤلاء دون محاكمة فان المركز يود ان يؤكد مجدداً على أهمية احترام السلطات المسؤولة للحق في التظاهر والتجمع السلميين والحق في التعبير عن الرأي بحرية تامة. وفي حال الادعاء ضد اي من هؤلاء الاشخاص بمخالفة معايير وأسس حرية التعبير المضمونة بموجب الدستور الاردني والصكوك الدولية لحقوق الانسان التي التزم بها الاردن سيما الاعلان العالمي لحقوق الانسان والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية فلابد من ضرورة توفير ضمانات المحاكمة العادلة؛ بدءاً من محاكمة هؤلاء النشطاء امام المحاكم النظامية واحترام مبدأي قرينة البراءة وان الاصل هو الحرية والاستثناء حجزها.

اخيرا، ان المركز الوطني لحقوق الانسان يشاطر الرأي العام موقفه بان الاستمرار بحجز حرية هؤلاء المواطنين لا يتماشى مع عملية الاصلاح والانفتاح والرغبة في المشاركة العامة الشعبية الواسعة في الانتخابات العامة المقررة ويدعو الجهات المختصة لسرعة الافراج عنهم..