بيان صادر عن المركز الوطني لحقوق الإنسان حـول مسيرة "جمعة إنقاذ الوطن"

عمّان 5/10/2012

قام فريق كامل من المركز الوطني لحقوق الإنسان برصد مجريات "جمعة إنقاذ الوطن" التي نظمتها جماعة الإخوان المسلمين والحركات الشعبية في كافة محافظات وألوية المملكة وعدد من أعضاء النقابات المهنية والقوى السياسية الأخرى من غير الأحزاب والشخصيات العامة المعارضة وعدد من الإعلاميين.

وقد سجل الفريق المشاهدات التالية:

  • كانت المسيرة سلمية بشكل تام.
  • وفر الأمن العام وقوات الدرك الحماية الكاملة للمسيرة.
  • التزمت الهتافات والخطابات الرئيسية الأساسية بمبدأ اصلاح النظام ومحاربة الفساد ومحاسبة الفاسدين وسن قانون انتخاب ديمقراطي وإجراء انتخابات حرة ونزيهة تجسد مبدأ أن الشعب مصدر السلطات والمطالبة بتعديل الدستور وإنشاء المحكمة الدستورية.

لكن ظهرت هتافات فرعية تعرض فيها مطلقوها لشخوص وسلوك شخصيات ورموز رسمية في النظام وخارجه ولإعلاميين رسميين وغير رسميين.

كما سجلت المسيرة وجود لافتات محدودة تعبر عن الرغبة في المحاسبة والتغيير بشكل عام.

كما طالب المتحدثون الرئيسيون في كلماتهم بإطلاق سراح المعتقلين من الحركات الشبابية الذي جرى اعتقالهم في الآونة الأخيرة.

وقد انفضت المسيرة بشكل سلمي وكذلك لم يرصد الفريق أي حادث خروج عن سلمية المسيرة أو استخدام العنف أو القوة ضد المشاركين.